Connect with us

لبنان

سلسلة نشاطات للأميركية احتفالا بالذكرى 50 لإنشاء دائرة الهندسة المعمارية والغرافيك

وطنية – نظمت دائرة الهندسة المعمارية والغرافيك في كلية مارون سمعان للهندسة والعمارة في الجامعة الأميركية في بيروت AUB سلسلة من النشاطات خلال العام الحالي احتفالا بتخريج 50 دفعة من المتخرجين مع شهادة البكالوريوس في الهندسة المعمارية. وأوضح بيان للجامعة، أنه “تخرج حتى الآن ما مجموعه 980 من خريجي الهندسة المعمارية من الدائرة. تألفت أول…

Avatar

Published

on

وطنية – نظمت دائرة الهندسة المعمارية والغرافيك في كلية مارون سمعان للهندسة والعمارة في الجامعة الأميركية في بيروت AUB سلسلة من النشاطات خلال العام الحالي احتفالا بتخريج 50 دفعة من المتخرجين مع شهادة البكالوريوس في الهندسة المعمارية. وأوضح بيان للجامعة، أنه “تخرج حتى الآن ما مجموعه 980 من خريجي الهندسة المعمارية من الدائرة. تألفت أول دفعة تخرجت في العام 1968 من عشرة خريجين. وتشمل دفعة متخرجي العام الحالي 42 متخرجا. وقد تضمنت الاحتفالات ندوة عقدت في تشرين الأول، وتلاها معرض”. حرب وقالت أستاذة الدراسات والسياسات العمرانية الدكتورة منى حرب: “تعد الذكرى الخمسين لدائرة الهندسة المعمارية والغرافيك في الجامعة الأميركية في بيروت فرصة للاحتفال بالمساهمات الكبيرة لما يقرب من ألف فرد، تم تدريبهم كمهندسين معماريين في الجامعة منذ العام 1963. هؤلاء من المهندسين المعماريين المحترفين، والمخططين العمرانيين، والمصممين، والفنانين، والمصورين، والبحاثة، وكل منهم ساهم بطريقته الخاصة في إيجاد عالم أكثر ملائمة للعيش، وهذا عنصر أساسي في المهمة التعليمية لكلية مارون سمعان للهندسة والعمارة”. الندوة ونظم أستاذ الهندسة المعمارية والتصميم والتخطيط العمراني الدكتور روبرت صليبا الندوة التي عقدت في قاعة المعماري في حرم الجامعة. وشملت طاولتين مستديرتين بعنوان “مسارات في العمارة” و”مسارات متوازية”، شهدتا مداخلات من أجيال مختلفة من خريجي الهندسة المعمارية في الجامعة الأميركية في بيروت. وقال: “لقد بدأ تخطيطنا للاحتفال بالعيد الخمسين منذ عامين. وكانت تلك فرصة فريدة لإعادة التواصل مع الخريجين وإعادة النظر في تاريخ الدائرة من خلال أبحاث أرشيفية واسعة، وكذلك من خلال الذكريات الشخصية لأعضاء اللجنة، والرؤساء، وأعضاء هيئة التعليم، والطلاب. والأهم من ذلك، أن هذا الحدث المعلمي هو نتيجة جهد متفان ودؤوب من قبل أعضاء فريق شاركوا بحماس وبذلوا قصارى جهدهم”. حراجلي وقال وكيل الشؤون الأكاديمية في الجامعة الدكتور محمد حراجلي في الجلسة الافتتاحية للندوة: “من خلال البرامج البحثية والأكاديمية ذات المستوى العالمي، وهي برامج مطلعة على النظريات ومتقدمة تقنيا، فإن الجامعة الأميركية في بيروت ودائرة الهندسة المعمارية فيها يخرجون متعلمين مدى الحياة يلعبون دورا رائدا في الممارسة المهنية في لبنان وخارجه. كل هؤلاء المعماريين والفنانين والمصممين والباحثين المحترفين الذين نحتفل بهم اليوم ودائما، يساهمون في الابتكار والشعور بالالتزام بإيجاد عالم أكثر ملاءمة واستدامة”. شحادة وذكر عميد كلية مارون سمعان للهندسة والعمارة الدكتور آلان شحادة بتاريخ الدائرة، وتحدث عن نجاح العميد السابق ريمون غصن وغيره من الشخصيات الرئيسية في السنوات الخمسين المنصرمة بتحويل تعليم الهندسة المعمارية في لبنان والمنطقة من خلال إطلاق برنامج يعتمد التصميم غير المحدود. وقال: “تأثير ذلك القرار واضح في إنجازات ما يقارب ألف فرد ممن يحملون شهادة بكالوريوس الهندسة المعمارية من الجامعة الأميركية في بيروت، وفي التأثير المستمر للدائرة في عالم العمارة والتصميم والتخطيط”. وأشار إلى أن “الجامعة والكلية تستعدان لتوسيع نطاق مبادرة العميد غصن من خلال تيسير وصول طلاب جميع التخصصات إلى منهج دراسي يركز على التصميم ويمكن أن يطلق جيلا جديدا من المبتكرين ورجال الأعمال، ومن خلال إحياء فكرة مترامية وخلاقة للتصميم في الهندسة”. وقال: “لتحقيق ذلك، نعمل على إنشاء مدرسة للتصميم الغرافيكي في الكلية تعمل كمنصة لاختصاص جديد في التصميم، يكون مفتوحا لجميع طلاب الجامعة الأميركية في بيروت. مدرسة التصميم الغرافيكي هذه ستقدم برامجنا الحالية للبكالوريوس والدراسات العليا في الهندسة المعمارية، والتصميم الغرافيكي، والتخطيط والسياسات العمرانية، والتخصصات التي نزمع تقديمها، على سبيل المثال، في التصميم الصناعي ودراساته. وسيكون مقر مدرسة التصميم الغرافيكي في مجمع جديد مساحته 15 ألف مترا مربعا في الحرم الجامعي السفلي”. المعرض وقد أقيم معرض خاص بالذكرى السنوية الخمسين للدائرة على شرفة مبنى “بكتل” في الكلية، ضم أكثر من 240 عملا من 131 خريج في مجموعة من التخصصات والمواد الفنية. نظم المعرض وأشرف عليه فريق من خريجي الهندسة المعمارية في الجامعة ضم مصطفى الجندي وعبير الطيب وغيث أبي غانم وجاد ملكي ومحمد نحلة. وأوضح مصممو المعرض أنه “يجمع خمسين عاما لخريجي الهندسة المعمارية في مساحة واحدة، وهم وضعوا تصميما مقطوعا على مستوى العين. ويعرض التصميم في قسمه الأسفل الأعمال الفنية المختلفة وتظهر أسماء مؤلفيها كأنوار عائمة في الأعلى. وهذا يوفر اتصالا شاملا يسمح للخريجين بقراءة أعمال بعضهم البعض بالتوازي. وتستجيب خطة التركيب لمفهوم التنظيم الذي ينبع من الهندسة المعمارية ويتوسع إلى سياقات مختلفة”. وقال المشرفون على المعرض: “جمعنا أكثر من 240 مشروعا تتراوح مواضيعها من المباني التي تتعامل مع التعقيد المتزايد للنماذج سواء كانت محلية أو عامة أو حكومية أو صناعية، إلى خطط رئيسية حضرية في العالم العربي وما أبعد، وتتراوح من الفضاءات الداخلية إلى الأغراض اليومية. فضلا عن القطع الفنية التي تكشف قصصا مخفية من بيروت إلى عروض راقصة على المسارح الدولية”. كما شارك عدد قليل من الخريجين بمنشورات حول الدراسات الحضرية والأنثروبولوجيا والتاريخ والجغرافيا والفلسفة. ويعكس هذا التنوع في المشاريع كيف تطورت الطموحات المهنية للخريجين مع مرور الوقت، وكيف وضعوا الهندسة المعمارية في لب مجالات التصميم وغيره. ويظهر المعرض كيف تمكن المعماريون من دفع حدود تعليم هندسة العمارة بنجاح لتوسيع تأثيرها أو دمج حقول أخرى بها، وفي النهاية يصبحون مهنيين متنوعين. وقد وزع في المعرض كتيبان أنتجا للمناسبة: أولهما، كتاب الخمسين عام (1968-2018)، الذي قام بتحريره عبير الطيب وأرام يرتزيان، ويروي تاريخ الخريجين وأعضاء هيئة التعليم والحياة الاجتماعية والأحداث في برنامج الهندسة المعمارية على مدى السنوات الخمسين الماضية في صيغة زمنية غنية تتخللها 16 مقالة لأعضاء سابقين وحاليين من هيئة التعليم وخريجين. والثاني، كتاب المعرض، والذي قام بتحريره عبير الطيب ومصطفى الجندي، فيوثق المشاريع التي تم جمعها للمعرض من منظور متعدد التخصصات”. يريتزيان وقال عضو لجنة الاحتفال بالذكرى السنوية الخمسين آرام يريتزيان عن إعادة الاتصال ببعض أعضاء هيئة التعليم من الجيل الأول: “كان امتيازا وسرورا أن ننطلق في رحلة كشفت العديد من جوانب السنوات الخمسين الماضية. وتستمر دائرتنا في التطور ونحن نتطلع إلى السنوات الخمسين المقبلة”. وذكر البيان أن “الأنشطة الأخرى للاحتفال بالذكرى الخمسين شملت حلقة خاصة من حوارات المدينة السنوية حملت العنوان “الهندسة المعمارية كعمران: جدول أعمال للألفية الجديدة” في نيسان، بالإضافة إلى معرض نهاية السنة الأكاديمية في حزيران. والنشاط التالي في هذه السلسلة هو أسبوع التصميم المستدام 2018 وعنوانه “الأزمة كفرصة” وسيقام في 10-12 تشرين الأول. وستختتم الاحتفالات بحفل عشاء في الجامعة الأميركية في بيروت في 29 تشرين الأول 2018″. ================س.م تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Continue Reading

أخبار مباشرة

الإعلامية راغدة ضرغام تتطالب بسيادة الدولة اللبنانية وإحترام قوانينها… و من جهة ثانية مخالفة فاضحة للقوانين والدستور

Avatar

Published

on

الإعلامية راغدة ضرغام تتطالب بسيادة الدولة اللبنانية وإحترام قوانينها وعدم مخالفة الدستور، وصرعتنا تحكي عن النظام بأميركا و تتمثل به…
Follow us on twitter

و من جهة ثانية… فقط  في لبنان تقوم بتشييد قصر على الأملاك البحرية العامة على شاطئ كفر عبيدا،  بمخالفة فاضحة للقوانين والدستور، والضغط على القضاء والقوة الأمنية بواسطة سياسيين واحزاب… وفي التفاصيل:

بعد احتجاجات عدد من الناشطين أمام الفيلا التي شيّدتها على شاطئ بلدة كفر عبيدا في منطقة البترون، اعتراضاً على ما اعتبروه “مخالفات بناء وزرع شتول الصبير لضمان الخصوصية، وتشكيل حاجز أمام وصول الناس وصيادي الأسماك بسهولة إلى الشاطئ”.

وكانت راغدة درغام استحصلت على ترخيص لبناء فيلا من المجلس الأعلى للتنظيم المدني، بمحاذاة الأملاك العامة البحرية، لكن الأهالي اتهموها بمخالفة ما ورد في الترخيص لناحية ارتفاع المبنى وإقامة مسبح ضمن التراجع، وإنشاء طابق سفلي مكشوف وتغطية الصخور بالردميات.

وفي ضوء ذلك، تقدّمت جمعية “نحن” بدعوى ضد الصحافية درغام، وأصدرت بلدية كفر عبيدا قراراً بوقف العمل بالرخصة في 26 أيار/مايو 2023، وأرسلت وزارة الأشغال والنقل، في حزيران/يونيو 2023، كتاباً إلى وزارة الداخلية والبلديات، تطلب اتخاذ الإجراءات الفورية من أجل وقف الأعمال القائمة في العقار لمخالفة أنظمة التنظيم المدني. إلا أن درغام أصرّت على الاستمرار بالبناء ولجأت مجدداً إلى تقديم طلب استثناء جديد أمام المجلس الأعلى للتنظيم المدني.

وأفاد الأهالي أن المجلس الأعلى لم يوافق على تجاوز الارتفاع المحدد أو كشف الطابق السفلي والمخالفة في التراجعات عن الأملاك البحرية.

وإزاء عدم اكتراث درغام، نظّم ناشطون من بلدة كفر عبيدا وقفة احتجاجية أمام الفيلا مطالبين بحقهم بالمرور إلى الشاطئ، وتأمين ممر آمن وإزالة التعديات.

ولكن بعض المحتجين أفادوا أنه بناء على شكوى قدمتها الإعلامية اللبنانية تم استدعاؤهم للتحقيق في مخفر البترون بذريعة نزع أغراس الصبّير.

Continue Reading

أخبار مباشرة

تقرير ديبلوماسي عربي: “حزب الله” يطرح الرئاسة للمقايضة – لم يُعر رئيس البرلمان نبيه بري أي اهتمام لهذا التعطيل

Avatar

Published

on

مرّت أمس الذكرى الأولى لتعطيل مجلس النواب عن إنجاز الاستحقاق الدستوري. وبعد عام بالتمام والكمال، لم يُعر رئيس البرلمان نبيه بري أي اهتمام لهذا التعطيل الذي يتحمل هو في الدرجة الأولى المسؤولية عنه. وبحسب المشاورات التي دارت خلال الأيام الأخيرة، تبيّن أنّ بري مصمم على وضع «عربة» الحوار أمام «حصان» الدستور. وهذا ما نبّهت اليه مصادر بارزة في المعارضة، فقالت لـ»نداء الوطن»: «بعد كل حوار ذهب لبنان الى انهيار ما يعني في الإجمال حوارات الانهيارات». وأوضحت: «بعد حوار عام 2006 غرق لبنان في حرب تموز. والأمر نفسه تكرر بعد حوار 2011 حيث أطلق «حزب الله» عبارة «بلّها واشرب ميتها»، أي «إعلان بعبدا»، ثم ذهب الى حرب سوريا. وأخيراً أدّى حوار الرئيس ميشال عون الاقتصادي الى انهيار مالي لا مثيل له».
Follow us on Twitter
وتساءلت المصادر: «بعد كل هذه الخيبات هل من داعٍ الى حوار يدعو اليه الرئيس بري اليوم؟ فيما هو يتصرف وكأنه يحتفل بتعطيل الاستحقاق الرئاسي سنة كاملة».

وفي هذا السياق، كشف مصدر قريب من قوى الممانعة لـ»نداء الوطن» أنّ رئيس «التيار الوطني الحر» النائب جبران باسيل «سمع من بري جملة وحيدة: إمشِ معنا بفرنجية وما بتكون إلا مبسوط». وقال المصدر إن «جواب باسيل كان إنّ خيار فرنجية غير ممكن، بينما نستطيع الاتفاق على مرشح ثالث من دون المعارضة ونذهب الى انتخابه بعد تأمين نصاب الثلثين. غير أنّ بري لم يقفل النقاش مع باسيل على قاعدة أنّ للبحث صلة».

ولدى سؤال المصدر عن الأسماء التي يمكن أن يقبل بها باسيل أشار الى أنه «يطمح الى رئيس جمهورية يمسك بقراره من خلف الستار، وأبرز هؤلاء أربعة، هم: اللواء الياس البيسري، السفير السابق العميد جورج خوري، وزير الاتصالات السابق جان لوي قرداحي ومدير عام رئاسة الجمهورية انطوان شقير. وكل هذه الأسماء صديقة وقريبة من الثنائي، إلا أنّه عند الثنائي الصداقة شيء والرئاسة شيء آخر».

وعلمت «نداء الوطن» أنّ باسيل خلال لقائه النائب طوني فرنجية نجل المرشح الرئاسي، قال: «إذا فاز والدك في الانتخابات الرئاسية فسأنتقل الى المعارضة. المعارضة بالنسبة الي أفضل».

وفي سياق متصل، كشف تقرير ديبلوماسي عربي اطلعت عليه «نداء الوطن» أنّ الدول التي تتابع عن كثب الأزمة اللبنانية في إطار اللجنة الخماسية تكوّن لديها اقتناع بأنّ «حزب الله» الذي ربط لبنان بالأوضاع الاقليمية، لا يلتفت الى الاستحقاق الرئاسي إلا من زاوية المقايضة بين الاستحقاق وبين حسابات «الحزب» الاقليمية.

وجاء في التقرير أنّ لبنان أمام 3 مآزق استراتيجية:

«- مأزق كياني ناجم عن تغييب الدولة بسبب سلاح «حزب الله» ودوره، ما يحول دون أن يكون لبنان دولة ذات سيادة وسياسة خارجية ودفاعية تتحكم من خلالها بقرار السلم والحرب. ويرتبط هذا المأزق بظروف اقليمية تستمر في التعقيد، وآخرها حرب غزة.

– مأزق دستوري بسبب غياب رئيس الجمهورية، ما يعني غياب انتظام السلطات، وهذا لا يخدم لبنان، لكن هناك امكانية لمعالجة هذا المأزق بما يخدم حل المأزق الكياني.

– مأزق مالي بسبب السياسات المعتمدة، ويمكن معالجتها نسبياً اذا ما كانت هناك سلطة تنفيذية تأخذ في الاعتبار مصالح لبنان العليا».

ودعا التقرير اللبنانيين الى «مواصلة العمل على مواجهة مأزق تغييب الدولة، إضافة الى أنّ هناك امكانية متاحة لمعالجة المأزق الدستوري وتالياً المأزق المالي، وهذا ما تنكب عليه الدول لمساعدة لبنان».

Continue Reading

أخبار مباشرة

غالانت يرفض مبادرة فرنسيّة جديدة لمحاولة احتواء التّوتّر على الحدود الاسرائيليّة – اللبنانيّة

Avatar

Published

on

رفض وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت اليوم الجمعة مبادرة فرنسيّة جديدة لمحاولة احتواء التّوتّر على الحدود الاسرائيليّة – اللبنانيّة مُتّهماً باريس بـ”العدائيّة” حيال إسرائيل، في تصريحات ندّدت بها “الخارجيّة” الإسرائيلية واعتبرتها “في غير محلها”.

وكتب غالانت في رسالة بالانكليزيّة عبر منصّة “إكس”: “فيما نخوض حرباً عادلة دفاعاً عن شعبنا، إعتمدت فرنسا سياسة عدائيّة حيال اسرائيل. وعبر قيامها بذلك، تتجاهل فرنسا الفظائع الّتي ترتكبُها حماس”، مضيفاً: “إسرائيل لن تكون جزءاً من الإطار الثّلاثيّ الذي اقترحته فرنسا”.

الخميس، أعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أن فرنسا والولايات المتحدة واسرائيل ستعمل ضمن إطار “ثلاثي” على خارطة طريق فرنسية هدفها احتواء التوترات شبه اليومية بين الجيش الاسرائيلي وحزب الله على الحدود بين اسرائيل ولبنان، وذلك منذ بدء الحرب بين اسرائيل وحماس في غزة إثر الهجوم الدموي غير المسبوق الذي شنته الحركة داخل الاراضي الاسرائيلية في 7 تشرين الأول.

ورداً على أسئلة وكالة فرانس برس لمعرفة ما إذا كانت هذه التصريحات تعكس موقف الحكومة الاسرائيلية، قال ناطق حكومي إن غالانت تحدث بصفته وزيرا للدفاع.

من جهتهم قال مسؤولون كبار في وزارة الخارجية الاسرائيلية “بعيدا عن الخلافات في الرأي بين اسرائيل وفرنسا” فإن “هجمات” غالانت على باريس “غير صائبة وفي غير محلها”.

وذكروا بان “فرنسا شاركت بفاعلية في الدفاع عن أجواء دولة إسرائيل” ليلة 13-14 نيسان للمساعدة في التصدي لهجوم غير مسبوق شنته ايران ضد اسرائيل”.

أضافوا: “منذ بداية الحرب، تميزت فرنسا بسياسة واضحة من الإدانة والعقوبات ضد حماس” كما ان “السلطات الفرنسية تحارب بنشاط آفة معاداة السامية”، مؤكدين أن “وزير الخارجية سيواصل العمل مع كل الأطراف المعنية لحماية مصالح إسرائيل على حدودها الشمالية”.

وفي 31 أيار ألغت فرنسا مشاركة مصنعي اسلحة اسرائيليين في معرض الدفاع يوروساتوري المقرر في باريس من 17 الى 21 حزيران، على خلفية موجة السخط الدولية بشأن مسار العمليات العسكرية الاسرائيلية في قطاع غزة.

اندلعت الحرب في 7 تشرين الأول بعد شن حماس هجوماً غير مسبوقٍ على الأراضي الإسرائيلية خلف 1194 قتيلاً غالبيتهم مدنيون وفق تعداد لفرانس برس يستند إلى معطيات إسرائيلية رسمية.

خلال هذا الهجوم احتُجز 251 رهينة ما زال 116 منهم في غزة بينهم 41 يقول الجيش الإسرائيلي إنهم لقوا حتفهم.

وردّت إسرائيل بحملة عنيفة من القصف والغارات والهجمات البرّيّة أدت حتى الآن إلى مقتل ما لا يقل عن 37266 شخصا في غزة معظمهم مدنيون وفق آخر حصيلة لوزارة الصحة في القطاع.

 

Continue Reading