Connect with us

لبنان

«الموازنة» بين أرقام «الهدر الخيالية» ومحاولات لإقناع فرنسا بتمديد مهلة «سيدر»

بيروت – عمر حبنجر بين شهري أبريل ومايو شتاء جديد في لبنان، ثلوج أقفلت طرقات الجبال وأمطار أغرقت دروب السواحل وصقيع فرض إعادة تشغيل المدافئ وسط جو سياسي أقرب للخريف منه إلى الربيع الذي نحن الآن في صلب فصله. البطريرك الماروني بشارة الراعي، دعا امس وعبر رسالة الفصح المسؤولين اللبنانيين للعمل بجدية على إصلاح الأوضاع،…

Avatar

Published

on

بيروت – عمر حبنجر بين شهري أبريل ومايو شتاء جديد في لبنان، ثلوج أقفلت طرقات الجبال وأمطار أغرقت دروب السواحل وصقيع فرض إعادة تشغيل المدافئ وسط جو سياسي أقرب للخريف منه إلى الربيع الذي نحن الآن في صلب فصله. البطريرك الماروني بشارة الراعي، دعا امس وعبر رسالة الفصح المسؤولين اللبنانيين للعمل بجدية على إصلاح الأوضاع، وقال ما نشهده اليوم هو إحلال للمواطنة الدينية محل المواطنة السياسية الظاهرة بالحكم المذهبي في الوزارات والإدارات، بالإضافة إلى شبه دويلات طائفية. بدوره، المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى طالب بعد اجتماعه امس السبت برئاسة مفتي لبنان الشيخ عبداللطيف دريان بالتعجيل بإقرار الموازنة ووقف الإنفاق غير المجدي، وتوقف باهتمام كبير امام التطورات السياسية والعسكرية التي تعصف بالمنطقة، آملا احتواء هذه الأحداث لصالح شعوبها. في غضون ذلك، يستمر العصف السياسي الذي ترتب على كشف وزير المال علي حسن خليل المرتبات الخيالية التي يحصل عليها بعض موظفي الدرجة الأولى في لبنان، من المحظيين والموصى بهم. ومادام استمر هذا العصف بغياب التوافق السياسي على تخفيضات ارقام الموازنة، فذلك يعني ان طرح الموازنة على مجلس الوزراء ومن بعده مجلس النواب، لن يكون بالسرعة التي يراها الرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري، وهذا ما تؤكده المساعي القائمة مع فرنسا لتمديد مهلة إصلاح وضع الموازنة وفقا لشروط «سيدر». ويتوقع عقد اجتماع مالي في رئاسة الحكومة لدراسة الإمكانيات، والطروحات، التي عرضها وزير المال في لقاء تلفزيوني مطول، وتناول فيه أوجه الخفض الممكنة والتي أثارت حفيظة العسكريين المتقاعدين، الى حد تهديد احدهم العميد ثابت ثابت، بإقفال مرافق الدولة من المطار الى المرافئ الى مصرف لبنان المركزي والمصارف عموما، وبصورة مفتوحة. ثابت الذي تحدث في شريط فيديو بالصوت والصورة وباسم رفاقه قال: المسؤولون في لبنان يريدون تقاسم الـ 17 مليار دولار التي ستوفرها سيدر كقروض ثم يفلسون الدولة ويرحلون. وقد كشفت قناة «او تي في» عما وصفته «بالبنود السرية الإصلاحية» في الموازنة الجديدة، والتي ستثير جدلا واسعا، وهي تزيد على الـ50 بندا، اهمها: وقف التوظيف مع الغاء امكانية ان يحصل التوظيف بقرار من مجلس الوزراء، باستثناء الفئة الأولى ومجالس إدارات المؤسسات، وتعديل قانون ضريبة الدخل على الشطر الأعلى من 225 مليون ليرة سنويا، ليصبح 25%، بدلا من 21%، وتخفيض مدة الإجازة السنوية من عشرين يوما إلى 15 يوما. وتشمل الموازنة الجديدة إدخال تعديلات ضريبية على بعض رسوم الأمن العام، تقدر بـ 54 مليار ليرة، وخفض مساهمة الدولة بالمدارس المجانية بنسبة 10%، وإلغاء الإعفاءات الجمركية مع استثناء بعض البنود في الزراعة والصناعة والمعاقين. أما في المجالات المتعلقة بالمسؤولين، فيقترح وزير المال حسم 50% من مخصصات السلطات العامة وتخفيض النفقات السرية بنسبة 30%، ووضع رسم على مالكي الأرقام المميزة للسيارات والهاتف، وتكليف المصرف المركزي بضريبة الفوائد على سندات الخزينة ورفع الضريبة على الفوائد من 7 إلى 10% وتحويل غرامات المرور الى خزينة الدولة مباشرة. وهنا غرّد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي عبر تويتر قائلا: ان اقتراحات الوزير علي حسن خليل هي الأساس للوصول الى موازنة تقشف دون المسّ بالرواتب لكن بعض «خفافيش» الليل وبعض الأشباح والمزايدين من الطارئين على الوظيفة العسكرية وعلى العمل السياسي يريدون التعطيل والتخريب وصولا الى سقوط الهيكل على رؤوس الجميع. ومن جهته رئيس الحكومة السابق تمام سلام، لم ير مانعا من خفض رواتب المسؤولين، بينما رفض وزير حركة امل محمد داود المسّ بمرتبات صغار الموظفين في حين أشار النائب محمد الحجار «المستقبل» الى ان القطاع المصرفي جاهز للمساهمة في خفض المال العام. إلى ذلك، تواصلت التعليقات على تسريب محضر لقاء نائب رئيس الحكومة غسان حاصباني، ووزير الاقتصاد منصور بطيش، كل على حدة، بمساعد وزير الخزانة الاميركية مارشال بيلنغسلي المكلف بمكافحة تمويل الارهاب، في واشنطن، وفيه وصف حزب الله بالسرطان، حاصباني طالب وزارة الخارجية بفتح تحقيق من اجل معرفة كيفية تسريب المحضر الذي وضعه سفير لبنان في واشنطن غابي عيسى، وفيه ابلغ بيلنغسلي الوزير بطيش عضو تكتل لبنان القوي قوله: نتابع وزير الخارجية جبران باسيل وتصريحاته المتعلقة بحزب الله ونتمنى عليه ان يبعد نفسه عن حزب الله وجماعته.  

Continue Reading

أخبار مباشرة

وثيقة بكركي تخطّ بدم باسكال: إقتراح للنزوح وقرار الحرب؟

Avatar

Published

on

فيما كانت بكركي تجمع الأحزاب والقوى والشخصيات المسيحية لمقاربة الموضوعات الأساسية والوجودية، أتت حادثة إغتيال منسق «القوات اللبنانية» في قضاء جبيل باسكال سليمان لتصوّب المسار المسيحي وتحرّك موجة تضامن مسيحي شعبي وشعور بالخطر المحدق الذي كانت وثيقة بكركي تناقشه .
Follow us on twitter
تركت حادثة اغتيال سليمان جرحاً كبيراً في الوسط المسيحي، وليس القواتي فقط، وكل ما حصل يدلّ على انتظار لحظة ما لحصول التضامن الشعبي الذي سبق التضامن السياسي. وجمعت «المصيبة» حزبي «القوات» و»الكتائب» بعد سنوات من التراشق الأخوي، وقرّبت المسافات بين «القوات» و»التيار الوطني الحرّ» والتفّت شخصيات مسيحية مستقلة حول «القوات» باعتبار الحادثة أصابت مجتمعاً بأكمله وليس «القوات» وحدها.

ودّعت جبيل والمنطقة باسكال سليمان في مأتم شعبي، وكانت الهتافات أصدق تعبيراً عما يختلج نفوس أهلها. وإذا كان أهل الفقيد والحزب والمؤيدون ينتظرون الرواية الأخيرة للتحقيقات، إلّا أنّ المسار العام الذي سلكته الأمور منذ أسبوع حتى يومنا هذا ساعد في ردم الهوات بين المسيحيين.

شعر الكثير من المسيحيين بالخطر الناجم عن غياب الدولة وسيطرة «الدويلة»، وعن الإحتلال السوري الجديد المتمثّل بالنزوح. وربّما ستسرّع هذه الحادثة إقرار الوثيقة السياسية التي تُناقش في بكركي.

رسمت كلمة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في الجناز خريطة طريق، إذ كشفت «عورات» غياب رئيس الجمهورية، والخطر الآتي من النزوح السوري، وأيضاً من «الدويلة»، وعدم وجود قرار السلم والحرب في يد الدولة، قال الراعي كلمته وسط الدموع، راسماً خريطة التحرّك للمرحلة المقبلة.

ولاقى رئيس حزب «القوات اللبنانية» الدكتور سمير جعجع البطريرك في مواقفه، وصوّبت «القوات» طوال الأسبوع الماضي الأمور على خطرين: الأول هو النزوح السوري حيث دعت بيانات الحزب وكلمة النائب زياد حواط إلى عودة النازحين إلى ديارهم، لأنّ لا الخبز ولا الإقتصاد ولا البنى التحية قادرة على الإستيعاب، والثاني هو «الدويلة» التي تشرّع الحدود والسلاح وتفتح الباب أمام عمل العصابات.

وعلى رغم كل الحزن والغضب، كان الخطاب المسيحي يُصرّ على دعم قيام الدولة، مع أنّ الروايات الأمنية والتحقيقات التي تجرى في عملية إغتيال سليمان لم تقنع الرأي العام المسيحي، ولا اللبناني.

كان «التيار الوطني الحرّ» حاضراً في قلب الحدث، واعتبر أنه معني بكل ما يحصل. وصار هناك إجماع مسيحي عارم على إنهاء أزمة النزوح السوري أقلّه في المدن والبلدات المسيحية، وهذا الأمر لا نقاش فيه.

وإذا أكمل «التيار الوطني الحرّ» إنعطافته، خصوصاً في مسألة قرار السلم والحرب، يُصبح إقرار وثيقة بكركي مهمة سهلة، لأنّ النقطة التي كانت عالقة في النقاشات الأخيرة هي كيفية التعامل مع السلاح غير الشرعي، خصوصاً مع إعلان نائب رئيس «التيار» ناجي حايك بالأمس إنتهاء ورقة التفاهم مع «حزب الله» ورفض منطق وحدة الساحات. وكان النائب جبران باسيل أطلق من جبيل الأسبوع الماضي مواقف قوية من قرار الحرب رافضاً ربط الجبهات والذهاب الى حرب مُشاغلة قدّ تدمّر لبنان.

حصل الإجماع المسيحي على ملف النازحين ويبقى انتظار آلية التطبيق، فرئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي وعد اللبنانيين بحصول أمر إيجابي في هذا الملف نهاية هذا الشهر، بينما أكّد وزير الداخلية بسام مولوي التحرّك لضبط الوجود السوري غير الشرعي، داعياً البلديات إلى التحرّك الفوري. وستقدّم «القوات» إقتراحها لحل هذا الموضوع اليوم إلى مولوي.

يعتبر ملف النازحين السوريين وقرار السلم والحرب موضوعين وطنيين لا يعنيان الشارع المسيحي وحده، فأكثر المناطق تضرّراً من الوجود السوري هي المناطق السنية التي ينافس فيها السوريون أبناء طرابلس وعكار والبقاع على لقمة الخبز والعيش. كما يتخوّف كل لبنان من جرّه إلى حرب كبرى مع إسرائيل قدّ تدمّر ما بقي من البلد، وبالتالي هل تكون دماء باسكال سليمان مقدّمة لتحرير البلد، أو أنها تذهب هدراً مثلما ذهبت التضحيات السابقة؟

Continue Reading

أخبار الشرق الأوسط

“العرض” الإيراني يُسدل الستارة و”الأكشن” تصعيد إسرائيلي في لبنان

Avatar

Published

on

أنجز المرشد الإيراني ليل السبت – الأحد ما وعد به لناحية الردّ على تدمير إسرائيل القنصلية الإيرانية في دمشق، لكن التدمير الإسرائيلي المستمر في الجنوب والبقاع لم يحظَ بأي وعد كي ينتهي.

Follow us on Twitter

وبينما كانت طهران تحتفل باطلاق عشرات المسيّرات والصواريخ من إيران وعدد من مناطق الأذرع، وبينها لبنان، كانت إسرائيل تمضي قُدماً في تصعيد الضربات في بعض المناطق اللبنانية، وأبرزها البقاع.

هل أصبح لبنان أكثر من أي وقت مضى، في مهبّ العاصفة التي انطلقت في 7 تشرين الأول الماضي في غزة، وانتقلت في اليوم التالي الى الجبهة الجنوبية قبل أن تتوسع تباعاً؟

في انتظار معرفة الثمن الذي سيدفعه لبنان بعدما انتهى وقت «العرض الإيراني»، أبدى الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، بحسب تقارير إعلامية، قلقاً على لبنان خلال الاتصالات التي أجراها ببعض الزعماء في أوروبا والمنطقة.

وكان مصدر ديبلوماسي كشف عن «رسالة عاجلة وصلت الى السلطة السياسية تحذّر من مغبة انخراط «حزب الله» في أية مواجهة بين إسرائيل وإيران، حتى لا يكون تدمير لبنان هو الثمن لتحقيق تسوية للحرب المستمرة منذ الثامن من تشرين الأول، وعليكم توجيه النصح وممارسة الضغوط على «حزب الله» لكي يقدم مصلحة لبنان على أي مصلحة أخرى».

ماذا عن موقف «حزب الله» غداة «العرض» الإيراني؟ أصدر بياناً استهله بـ»التبريك والتهنئة لقيادة الجمهورية الإسلامية الإيرانية وشعبها المجاهد على الهجوم ‏النوعي وغير المسبوق باستهداف كيان العدو الظالم والمعتدي». وأكد أنّ «العملية الإيرانية حقّقت أهدافها». واعتبر أنّ «الأهداف السياسية والإستراتيجية ستؤسس لمرحلة جديدة على مستوى القضية ‏الفلسطينية برمتها».

وفي سياق متصل، نقلت قناة «الميادين» التلفزيونية عن الرئيس نبيه بري قوله: «إنّ الردّ الإيراني‬ أرسى قواعد اشتباك جديدة على مستوى المنطقة برمّتها».

وعلى المستوى الميداني، قام الطيران الاسرائيلي امس بسلسلة غارات على كفركلا والضهيرة ومارون الراس جنوباً ثم استهدف منطقة بين النبي شيت وسرعين قرب بعلبك فدمّر مبنى مؤلفاً من طبقتين تابعاً لـ»حزب الله».

وكتب الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي على منصة «إكس» إنّ المبنى المستهدف «موقع مهم لصناعة الوسائل القتالية».

وليلاً، أفادت «الوكالة الوطنية للإعلام» أنّ الطيران الاستطلاعي الاسرائيلي حلّق فوق قرى القطاعين الغربي والأوسط. كذلك أطلق الجيش الإسرائيلي القنابل الضوئية فوق القرى الحدودية المتاخمة لـ»الخط الأزرق».

الى ذلك، أعلن «الحزب» مقتل أحد عناصره من بلدة الخيام الجنوبية، ويدعى جهاد علي أبو مهدي.

نداء الوطن

Continue Reading

أخبار العالم

لقاء بين هوكشتاين ولودريان في البيت الأبيض… ولبنان ثالثهما

Avatar

Published

on

كتب كبير مستشاري الرئيس الأميركي آموس هوكشتاين عبر منصة “اكس”: “سررت باستقبال الموفد الرئاسي الفرنسي إلى لبنان جان إيف لو دريان في البيت الأبيض. التعاون ضروري، فيما نعمل جميعاً من أجل تفادي التصعيد، وضمان الاستقرار السياسي والأمني والازدهار في لبنان”.

Continue Reading