Connect with us

أخبار مباشرة

سياسيون ينعون الراحل سجعان قزّي

Avatar

Published

on

نعى عدد من السياسيين الوزير السابق والكاتب السياسي سجعان قزّي الذي توفي صباح اليوم الخميس عن عمر يناهر الحادية والسبعين.

وقد كتب رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل على حسابه الخاص عبر تويتر: “تبلّغنا بحزن وفاة الوزير السابق سجعان قزي، وفي غيابه خسر لبنان مناضلاً كرّس حياته للدفاع عن القضية اللبنانية في حزب الكتائب وفي صفوف المقاومة اللبنانية، وكاتباً حمل قضايا الوطن في قلمه. نتقدم من عائلته ورفاق نضاله بأحر التعازي ونسأل الله أن يتقبّله إلى جواره”.

النائب نديم الجميّل غرّد قائلاً: “في 23 آب 2022، اتّصلت بسجعان قزي لأسأله عن سبب غيابه عن ذكرى انتخاب بشير، هو الذي لم يغب مرّة عن مناسبة تعنى ببشير، فأخبرني أنّه علم يومها أنّه مصاب بالسرطان. خسرت العائلة صديقاً محبّاً، وخسر لبنان مقاوماً مفكّراً. رفيقي سجعان السلام لروحك، نم قرير العين إلى جانب بشير ورفاقنا الشهداء”.

أمّا النائب ملحم رياشي فغرّد عبر تويتر كاتباً: “رحل خيّاط الكلمات بالإبرة الذهبية المروّسة، صديق البشير وصديق القلم، واقفاً كما الاشجار، وصامتاً بعدما ضجّ منابر الاحرار، طوى الكتاب باكراً ورحل. الى اللقاء ايها القلم الخالد!”.

النائب أكرم شهيب غرّد على حسابه عبر تويتر قائلاً: “إختلفت مع سجعان قزّي أم توافقت معه، لا يمكنك إلا أن تشعر بالحزن لغياب قامة سياسية مارست قناعاتها بكل صدق. تزاملت معه في الحكومة فكان صريحاً في مواقفه وجريئاً في معارضته. رحم الله سجعان وأسكنه فسيح جناته وأحرّ التعازي لعائلته”.

النائب مروان حماده  اعرب في بيان عن “حزنه على غياب الوزير السابق الراحل سجعان القزي”، قائلاً: “لم نكن لنلتقي في الحقبة السابقة في مرحلة معينة، ولكن التقينا في ساحة النضال المشترك من أجل الإستقلال الثاني، ومن أجل نصرة ثورة الأرز، فكان سجعان من الشجعان، ورأس الحربة في نضاله السيادي بحكمته وحزمه، وفي خبرته السياسية والإعلامية الغنية على مدى عقود، وفي محطات مفصلية”.

وخلص حماده: “نودِّع في سجعان نمطاً مميزاً من الرجال، وصديقاً عزيزاً، جمعنا العزم والإصرار على إخراج لبنان من التبعية والفساد”.

 الرئيس فؤاد السنيورة اعتبر ان لبنان خسر بوفاة الوزير السابق سجعان قزي “شخصية وطنية ومؤثرة واصبح عنصراً اساسياً من عناصر تدعيم فكرة ورسالة العيش المشترك في لبنان”.

وقال في بيان: “كان سجعان قزي صوتاً من اصوات الاعتدال والوطنية والحريص على صيغة لبنان وتماسكه الوطني. رحمه الله لان خسارته لا تعوض في هذا الزمن الصعب”.

أمّا النائب شوقي الدكاش فكتب عبر تويتر: “خسرنا مناضلاً صلباً في المقاومة اللبنانية. ابن بلدتي العقيبة التي أحبّها كما أحبّ كل شبر من لبنان، وكان رفيق البشير والبدايات الصعبة. الله يرحمك رفيقنا وجارنا سجعان قزي، والعزاء لأهله ولمحبيه”.

النائب فريد هيكل الخازن نعى قزي بالقول: “برحيل سجعان قزي، يخسر لبنان اسمًا لامعًا ومتميزًا في عالم الصحافة والسياسة. لروحه السلام والراحة الابدية”.

النائب كميل دوري شمعون قال عبر حسابه على “تويتر”: “تلقّينا ببالغ الحزن نبأ غياب الوزير السابق سجعان قزي، نفتقد فيه اليوم وجهَ الصحافي والسياسي الذي ناضل من أجل سيادة لبنان وهويته. باسم حزب الوطنيين الاحرار اتقدّم من حزب الكتائب اللبنانية، ومن عائلته، بصادق التعازي”.

من جانبه، غرّد النائب فؤاد مخزومي عبر “تويتر” فقال: “برحيل الوزير السابق سجعان قزي نفقد وجهاً سياسياً وحزبياً ومفكراً له باع طويل في عالم الصحافة اللبنانية. الرحمة لروحه وأحر التعازي لعائلته ومحبيه”.

النائب نعمة افرام غرّد عبر “تويتر”: “أفتقد اليوم الوزير سجعان قزي، وتفتقد كسروان – الفتوح ولبنان، رجل الكلمة والفكر والحوار والمنطق. أفتقد صديقاً عتيقاً تشبّع بثقافة عالية مستندة على الانفتاح واللياقة النادرتين. رحل صاحب الموقف الأشمّ ورافع العنفوان اللبناني إلى مكان أفضل. إنّها خسارة لا تعوّض”.

من جانبه، نعى الرئيس السابق ميشال سليمان الوزير الراحل سجعان قزي، وقال في بيان: “يخسر لبنان اليوم قامة عصامية، نضالية وفكرية كبيرة ويخسر الاعلام اللبناني علماً من أعلامه، وعلى الصعيد الشخصي، أخسر صديقاً وفيّاً عرفته منذ زمن بعيد، وتعرفت إليه أكثر عند تعيينه وزيراً في حكومة تمام سلام خلال ولايتي الرئاسية، حيث عاونني بإخلاص، وبعد نهاية الولاية وحيث طال الشغور، كان عضواً فاعلاً في “اللقاء التشاوري” الذي أسسناه بالتنسيق الكامل مع فخامة الرئيس أمين الجميل. لقد كان الوزير قزي خير صديق وخير جليس وصاحب فكر لبناني نقي، كان مؤمناً بالاعتدال ومناضلاً في سبيل الحياد وحالماً بعيش مشترك تحت سقف الدستور”.

رئيس حزب “التوحيد العربي” وئام وهاب قال عبر “تويتر”: “كان لسجعان قزي صداقات مع الجميع لم يحدّد موقفه السياسي طبيعة صداقاته. مثقف، عاقل، ودود، قاتَل من أجل قناعاته. رحمه الله”.

وغرد النائب السابق اميل رحمة عبر حسابه عبر “تويتر “:

“صديقي سجعان قزي ارتحل إلى مكان أفضل. صارع المرض فغلبه، لكنه ظل أقوى من الموت بما خلف بفكره المتألق، وقلمه اللماح، وحضوره الطاغي. تنقل من خندق النضال شق طريقه وبلغ ما بلغ بعصامية ابتناها بنفسه. فكان ما كانه في الشأنين الوطني والعام، فتى متميزاً. رحمه الله قدر ما يستحق، وانه لكذلك”.

اكد الوزير السابق محمد المشنوق، في تصريح، “اننا فقدنا اليوم أخاً عزيزاً وزميلاً لسنوات في حكومة الرئيس تمام سلام هو الوزير السابق سجعان قزّي. فقدنا مفكراً وكاتباً سياسيّاً سجل في الذاكرة اللبنانية مواقف وطنية جعلته الميزان الدقيق للمصلحة الوطنية وصاحب الرؤى لكيفية الخروج من الأزمات الى رحاب الوطن. فقدنا رجل حوار بالكلمة الطيبة واحترام جميع المحاورين من دون التراجع عن الثوابت، ما دفعني إلى مخاطبته بعبارة فخامة الرئيس”.

وقال: “فقد لبنان فارساً من حراس الوطن جعل سياجه ارادة الصمود التي لا تلين. قلت لي وقد انهكك المرض انك ستكتب حتى الرمق الاخير داعياً الى انقاذ الوطن. رحمك الله يا سجعان”.

بدوره، منسّق “التجمع من اجل السيادة” نوفل ضو نشر صورة للراحل عبر توتي وارفقها بعبارة: “سجعان قزي … لا كلمات تصف حزني “.

كما نعاه نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف القصيفي، فقال: “يغيب سجعان قزي وهو في عز العطاء، وقمة الحيوية السياسية، والتألق الفكري والثقافي، ويغيب معه القلم -المبضع، واللغة الراقية المطواع تنساب سلسة إلى العقول والآذان وتنطبع في القلب قبسا من جمالية الأسلوب، يصوغ بها مواقفه الوطنية والسياسية والاجتماعية. فهو الصحافي، الاعلامي المغزار يطل على الكلمة من مشارف الإبداع. حاد الذكاء. لاذع من دون أن يخلع عنه ثوب الدعابة. صاحب الوقفة والموقف. سقط. مدوياً كان سقوطه. هذا الذي ادمن الانتصار على من سعى إلى هزيمته. هزمه المرض اللعين، فلم يقاومه وهو المقاوم ابن المقاوم.

سجعان قزي الذي ابكيه، كما يبكيه الزملاء الذين عرفوه منذ مطالع سبعينيات القرن الغابر، كان مزدوج الولاء الحزبي: حزب الكتائب، وحزب الصحافة. استقال من الاول من دون أن يتنكر لتاريخه النضالي فيه، فيما ظل احد حراس صاحبة الجلالة يرعاها، ويذود عن حياضها.

في الكتائب، والقوات اللبنانية كان الصحافي والسياسي في آن، وفي الوزارة تساوت لديه مسؤولياته الحكومية مع ميله الغريزي إلى المهنة التي احبها واحبته، وكانت جواز مروره إلى النجاحات التي حفل بها سجل حياته الضاجة بالمبادرات والحركة. حضور طاغ، يرفض أن يكون صفرا على شمال دنياه.” نمرود”، صارم على طيبة قلب، وحس إنساني يتمثل في حب الخدمة، ومساعدة آلاخر وإن لم يقاسمه قناعته السياسية.

في يوم رحيله استذكره رفيق دراسة ودرب وزميل مهنة، واخا وصديقا منذ عهد الطفولة. لقد بكر في الرحيل، لأنه كان يليق بالحياة وهي تليق به، في وطن لا يزال في مسيس الحاجة إلى أمثاله ممن يجمعون الرأي إلى شجاعة الشجعان.إن اهل الصحافة والاعلام فقدوا واحدا من فرسانهم، وعضدا لهم ونصيرا.وهم يذرفون على فقده دمعة يتمازج فيها الألم والتسليم بقضاء الله وقدره بالحسرة على غيابه، وانطفاء سراج عمره.

فبإسم نقابة محرري الصحافة اللبنانية ،ومجلسها وباسمي، واسم كل صحافي واعلامي، نرفع الصلاة لكي يتغمد الله سجعان قزي برحمته، ويسكنه فسيح جناته، وهو الذي كان يشغل في قلوبهم مكانة لا تتزحزح. فمن كان بمثل هامته وعمق حضوره ومضاء عزيمته وثبات موقفه، وشديد اندفاعه،ونقاء طويته، لا يغنم منه الموت الا حفنة تراب، اما ذكره فسيبقى حيا ابد الدهر”.

 ونعى أيضاً رئيس الرابطة المارونية السفير خليل كرم الوزير السابق سجعان قزي، ورأى في غيابه “خسارة وطنية وثقافية وفكرية للبنان – كل لبنان وللطائفة المارونية”.

أضاف كرم في بيان: “خسرت الرابطة برحيله واحداً من وجوهها البارزة والمناضلة، والصحافة اللبنانية قلماً رائعاً، والمنابر خطيباً مفوهاً. وأنا شخصياً خسرت صديقاً ورفيق درب، تجمعنا روابط اخوة بين عائلتينا، ونتقاسم الانتساب إلى منطقة واحدة عملنا معا في خدمة قضاياها. رحم الله الراحل الكبير الذي اسرج خيل السفر وهو في ذروة عطائه، فيما البلاد بحاجة إلى أمثاله. فليهنأ له الرقاد صحبة الابرار، ولعائلته جميل الصبر والسلوان”.

Continue Reading

أخبار الشرق الأوسط

هل تسير “حماس” على خطى “حزب الله لإنهاء الحرب؟!

Avatar

Published

on

ذكر موقع “الإمارات 24″، أنّ صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية قالت إنّ “المخطط الدراماتيكي الذي تمّ الاتفاق عليه في المفاوضات بين “حماس” وإسرائيل، يُشير إلى استعداد إسرائيلي لإنهاء الحرب”.
وأضافت أنه “في المقابل سيتم القبول بإنهاء سيطرة حماس على قطاع غزة، وتتولى قوة دولية فرض القانون والنظام، إلا أن حماس لا تزال تأمل في السيطرة على الكواليس، والتسلح للحرب المقبلة على خُطى “حزب الله”.

Follow us on Twitter

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، فإن ذلك يجب أن يحدث بدءاً من المرحلة الثانية من الصفقة، حيث من المفترض أن يتم إطلاق سراح المختطفين الشباب، أي أفراد الطبقات الاحتياطية والجنود، والشباب في سنّ التجنيد الذين تمّ اختطافهم من إحدى الحفلات، وفي المرحلة الثالثة سيتم تسليم جثامين الرهائن الذين ليسوا على قيد الحياة، ولن تعود حماس الحاكم المدني في القطاع.

وأشار التقرير إلى أن حماس توافق على التخلي عن الحكم المدني في غزة، على أن ينتقل مؤقتاً إلى عناصر فلسطينية لا تنتمي إليها، ولا تمثل السلطة الفلسطينية بقيادة محمود عباس، بل إلى أشخاص موثوقين قامت إسرائيل بفحصهم بالفعل.
ويؤكد التقرير أن إسرائيل لن تسيطر على القطاع، ما يعني إسقاط خيار الحكومة العسكرية الإسرائيلية المؤقتة في القطاع، وخطط التوطين في القطاع، لحزبي الوزيرين بتسلئيل سموتريتش وإيتمار بن غفير، والتي لن تكون قادرة على التنفيذ في غياب حكومة عسكرية.
وتساءلت يديعوت عن تلك هوية العناصر الفلسطينية، مشيرة إلى أنها ربما لا تزال محل تفاوض، وربما هم مسؤولون سابقون في السلطة الفلسطينية من قطاع غزة، والذين عملوا في ظل حكومتي ياسر عرفات وأبو مازن، حتى سيطرة حماس على السلطة في القطاع بعد الانقسام الفلسطيني، لافتة إلى أنهم من أنصار حركة فتح، ويتلقون حتى يومنا هذا راتباً من السلطة الفلسطينية، رغم أن معظمهم لا يعملون على الإطلاق.
ووفقا لهذا المخطط، فإن الآلاف من سكان غزة المتعاطفين مع فتح سيعملون في المؤسسات الحكومية المدنية بالقطاع، وسيهتمون بالتعليم والصحة والبنية التحتية وغير ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى تلميحات بعض قادة الحركة مع صحافيين عرب قبل بضعة أشهر، أن الحركة لم تعد ترغب في حكم قطاع غزة مدنياً، وقال أحدهم إنه ليس من الضروري أن ترأس حماس حكومة مدنية في القطاع.

ورأت يديعوت أن وراء هذا المفهوم نية قديمة لدى حماس لتقليد نمط سلوك حزب الله في لبنان، حتى لا يكون للحركة سيطرة مدنية على القطاع ولا يُطلب منها الاهتمام بالسكان وتلبية احتياجاتهم، وبدلاً من ذلك ستكون قادرة على تركيز واستثمار كل أموالها في المقاومة، والاستعداد للحرب ضد إسرائيل.
وبما أنها القوة العسكرية الأقوى في القطاع، فهي في الواقع من ستملي تعليماتها من وراء الكواليس، والمسؤولون المدنيون سينفذون تلك الأوامر. وقالت الصحيفة إن هذا هو ما يفعله حزب الله في لبنان، وهذا هو ما تريد حماس أن تكون عليه بغزة في اليوم التالي للحرب، ولهذا السبب فهي على استعداد للتخلي عن الحكم المدني.

وتساءلت يديعوت: “من سيضمن عدم قيام حماس، برعاية الحكومة المدنية والعسكرية الجديدة، باستعادة قواتها العسكرية في كتائب عز الدين القسام، وعدم حفر الأنفاق، وعدم صنع السلاح، وعدم تحقق حلمها بأن تكون مثل حزب الله في قطاع غزة”.
وأضافت: “الجواب على ذلك بحسب الخطة الإسرائيلية هو أنه في المرحلة الثالثة من الاتفاق بعد انتهاء الحرب، سيعمل الجيش الإسرائيلي في غارات، ومن خلال حرية العمل الاستخبارية والعملياتية داخل القطاع، سيتم تحديد مراكز إعادة التجمع لحماس والجهاد والهجوم عليها”.
وسيعمل الجيش الإسرائيلي، كما يفعل الآن في الضفة الغربية بالتنسيق مع السلطة الفلسطينية، بشأن جمع المعلومات الاستخبارية والعمل داخل القطاع، كما سيعمل جهاز الأمن العام الإسرائيلي “شاباك” بشكل رئيسي على هذه المهمة، ويقوم جمع المعلومات الاستخبارية وإحباط أي مخططات. (الامارات 24)

Continue Reading

أخبار العالم

أميركا سلمت إسرائيل أسلحة في شهرين بما يعادل سنتين.. كيف؟

Avatar

Published

on

على الرغم من الانتقادات التي وجهها سابقا مسؤولون في الإدارة الأميركية لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الذي اشتكى الأسبوع الماضي بطء حليفة بلاده الأولى في تسليمها الأسلحة، فإن ما قاله فيه شيء من الصحة.

فقد كشف مسؤولون أميركيون أن شحنات الأسلحة الأميركية إلى تل أبيب تباطأت مؤخرا عن الأشهر الأولى من الحرب في غزة، لأن العديد من تلك الأسلحة تم شحنها أو تسليمها بالفعل.

Follow us on Twitter

كما أوضح هؤلاء المسؤولون وآخرون إسرائيليون أيضا أن التباطؤ حصل منذ مارس الماضي، بعدما انتهت بالفعل واشنطن من تلبية كافة الطلبات الإسرائيلية الحالية، حسب ما نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال”.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية إن وتيرة تسليم الشحنات طبيعية، إن لم تكن متسارعة، ولكنها بطيئة مقارنة بالأشهر القليلة الأولى من الحرب”.

بدوره، أشار جيورا إيلاند، مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق، إلى أنه في بداية الحرب على غزة، سرعت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن شحنات الذخيرة التي كان يتوقع تسليمها خلال عامين تقريبًا لتسلم في غضون شهرين فقط إلى القوات الإسرائيلية.

الشحنات تباطأت
إلا أنه أوضح أن الشحنات تباطأت بعد ذلك بطبيعة الحال، وليس لأسباب سياسية. وأردف: “لقد قال نتنياهو شيئاً صحيحاً من ناحية، لكنه من ناحية أخرى قدم تفسيرا دراماتيكيا لا أساس له”.

علماً أن الجيش الإسرائيلي يحتفظ بمخزون كبير من الأسلحة احتياطيا في حال نشوب حرب محتملة مع لبنان، وفق ما أكد مسؤولون إسرائيليون حاليون وسابقون.

وكانت وزارة الخارجية أرجأت في مايو، فقط تسليم قنابل زنة 2000 رطل و500 رطل إلى إسرائيل بسبب مخاوف بشأن سقوط ضحايا من المدنيين في مدينة رفح.

إلا أن نتنياهو خرج الأسبوع المضي بتصريحات نارية، ومفاجئة حول مماطلة أميركا في تسليم تل أبيب أسلحة

ما أثار حفيظة البيت الأبيض الذي وصف تلك التصريحات بالمخيبة للآمال.

أمر معقد
يذكر أن تتبع شحنات الأسلحة إلى إسرائيل يعتبر أمرًا معقدًا، نظرًا لأن طلبات الأسلحة غالبًا ما يتم إصدارها قبل سنوات. فيما لا تعلن الحكومة الأميركية غالباً عنها

إذ يتم إرسال العديد من الأسلحة التي قدمتها الولايات المتحدة إلى إسرائيل من دون الكشف عنها علنًا، وغالبًا ما تعتمد على مبيعات الأسلحة التي تمت الموافقة عليها مسبقًا، والمخزونات العسكرية الأميركية وغيرها من الوسائل التي لا تتطلب من الحكومة إخطار الكونغرس أو الجمهور ما صعب من إمكانية تقييم حجم ونوع الأسلحة المرسلة.

لكن بعض التقديرات تشير إلى أن واشنطن أرسلت إلى تل أبيب أسلحة بقيمة تزيد على 23 مليار دولار منذ بدء الحرب في غزة، في أكتوبر الماضي (2023).

ويواجه بايدن ضغوطا من التقدميين في حزبه الديمقراطي الذين دعوا إلى وقف تسليم الأسلحة لتل أبيب وسط ارتفاع وتيرة مقتل المدنيين في غزة، إذ فاق عدد الضحايا 37.600.

العربية

Continue Reading

أخبار العالم

غوغل تلتقط أول صور لشيطان البحر.. السلاح الأميركي السري

Avatar

Published

on

فضحت صور الأقمار الصناعية الأخيرة المرئية على خرائط غوغل سلاحاً أميركياً سرياً.
Follow us on twitter

في التفاصيل، رصدت الأقمار الصناعية غواصة سرية مسيّرة تابعة للبحرية الأميركية، يطلق عليها اسم “مانتا راي”، راسية بقاعدة بورت هوينيم البحرية في كاليفورنيا.

وتعد المركبة المائية غير المأهولة عالية التقنية، وطورتها شركة “نورثروب غرومان”، جزءاً من مشروع بحري متطور يهدف لإنشاء فئة جديدة من الآليات المسيّرة تحت الماء قادرة على تنفيذ مهام طويلة الأمد دون تدخل بشري، وفق مجلة “نيوزويك”.
فيما استمد اسم “مانتا راي” من أسماك “شيطان البحر”. وهي مجهزة لدعم مجموعة واسعة من المهام البحرية.

قدرات توفير الطاقة
وتقول “نورثروب غرومان”، وهي تكتل للصناعات الجوية والعسكرية، إن “مانتا راي” تعمل بشكل مستقل، ما يلغي الحاجة إلى أي لوجستيات بشرية في الموقع. كما تتميز بقدرات توفير الطاقة التي تسمح لها بالرسو في قاع البحر و”السبات” في حالة انخفاض الطاقة.

كذلك يسهل تصميم “شيطان البحر” الشحن السهل، ما يتيح النشر الاستكشافي السريع والتجميع الميداني في أي مكان بالعالم.

أكثر من 3 أشهر
وبوقت سابق من هذا العام، أبلغت البحرية عن تدريبات ناجحة بالغواصة، قبالة ساحل جنوب كاليفورنيا، وهو ما يتوافق مع ما ظهر في خرائط غوغل.

كما أظهرت التدريبات أداء المركبة، بما في ذلك العمليات تحت الماء باستخدام جميع أوضاع الدفع والتوجيه للمركبة.

إلى ذلك، ذكرت تقارير أن البحرية الأميركية أمضت أكثر من 3 أشهر في اختبار الغواصة.

إنشاء أسطول هجين
يذكر أن العام الماضي، أعلنت البحرية الروسية عن خطط لشراء 30 غواصة مسيّرة من طراز “بوسيدون”، وهي غواصات آلية صغيرة على شكل طوربيد تدعي موسكو أنها يمكن أن تصل إلى سرعة 100 عقدة.

ومن خلال “مانتا راي”، تسعى البحرية الأميركية إلى إنشاء أسطول هجين، وتزويد البحارة ومشاة البحرية بالآلات الذكية وأجهزة الاستشعار.

العربية

Continue Reading